تكريم 200 مسن باحتفالية كبرى بمدينة الجلالة

تكريم 200 مسن باحتفالية كبرى بمدينة الجلالة

أقامت الجمعية المصرية لرعاية المسنين احتفالية كبرى صباح اليوم الخميس بمدينة الجلالة بمحافظة السويس للاحتفاء بكبار السن تزامنا مع الاحتفال العالمى بالمسنين فى الأول من أكتوبر وذلك بناءا على توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي وبرعاية وزارة الشباب.

بدأ الحفل بقراءة القرآن الكريم تلاه الداعية والمبتهل العربي احمد الطلحى ثم تحدث الدكتور محمد الدرش رئيس الجمعية المصرية لرعاية المسنين عن الاحتفالية موجها الشكر للرئيس السيسي لدعمه المسنين مشيرا إلى إم الاحتفالية والتكريم يعد الأول من نوعه بمصر .

وأوضح ان الاحتفال جاء بمدينة الجلالة وهى المدينة السياحية الحديثة والتى سوف تكون مقصدا للسياح كبار السن نظرا لقلة التلوث بها واعتدال جوها.

وأضاف الدكتور احمد صلاح عبد الحكيم صاحب فكرة المؤتمر ان الجمعيه المصرية لرعاية المسنين رحبت بشدة بفكرة الاحتفال لانها تخص قطاع كبير من الآباء والأمهات كبار السن الذين افنوا حياتهم فى تربية واسعاد أبنائهم حتى وصلوا إلى سن الشيخوخة وأصبحوا يعانون من مشكلات كثيرة تحتاج لتضافر جهود الدولة والمجتمع المدنى لإيجاد استراتيجية تواجه التحديات التى تواجه المسنين.

وأكد ان هناك 16 مليون عائلة تراعها المسنين وهناك ضغط زائد على وزارة الصحة فى حالة العلاج..والمسن لا يخضع للتأمين الصحة وهو ما بجعهله يعانى فى مراحل العلاج....ونوه إلى ان دخل المسن الالمانى كبير جدا بالنسبة للدخل المصرى ومع ذلك لا يكفى لعلاجه .

وأضاف ان الهدف الرئيسي لهذا الحدث هو تسليط الضوء على منظومة رعاية المسنين و يتبع ذلك عدة توصيات واقتراحات مصاغة بعناية لتحسين حياة كبار السن و رعايتهم.

كما تم تكريم كلا من الدكتور مجدى يعقوب والدكتورة عبلة الكحلاوى بالإنابة عنهم وكذلك ممثلة عن وزارة الشباب والرياضة.

من جانبه أكد الدكتور الوزير احمد الدرش، أن تلك المبادرة جاءت لتكون هي الأولى من نوعها في مصر في عهد قيادة سياسية حكيمة تهتم بجميع طوائف المجتمع ولم تنس المسنين حتى يكون لهم يوما من كل عام يحتفلون به ويأتي الهدف من تلك المبادرة مشاركة المسنين الذين أعطوا لمصر الكثير والكثير في كافة المجالات المختلفة فكان لزاما علينا ألا ننساهم ونحتفي بهم تقديرا لجهودهم المضنية.

وأضاف الدكتور أحمد صلاح عبدالحكيم، صاحب فكرة المبادرة والذى يعمل بهذا المجال منذ أكثر من ربع قرن بالولايات المتحدة الأمريكية، مشيرا الى ان الأمم المتحدة احتفال 2020 هذا العام الترويج لـ "عقد الشيخوخة الصحية" (2020-2030).

وأشار إلى ‎الأهمية الكبيرة التي يوليها فخامة الرئيس السيسي وأمتنا لهذا الاحتفال هي مؤشر واضح للعالم على أن أمتنا ورئيسنا يهتمان بالمسنين ويحرصون على تلبية احتياجاتهم وتوفير سبل الرعاية لهم.

‎وضماناً لسلامة جميع المشاركين نتيجة لوباء الكوڤيد-١٩ قمنا بجميع اجراءات السلامة الاحترازية الصارمة وفقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية، والتي ستسمح بالتباعد الاجتماعي المناسب، وبالتالي قمنا بتحديد عدد الحاضرين إلى 200، وهو ما أقل بكثير من سعة المكان.

تقوم شركة IBIS للعلاقات العامة بتنسيق هذا الحدث الهام وهي شركة رائدة في مجال تطوير الأعمال والعلاقات العامة وخلق فرص الاستثمار فى مصر.

كما قدم الداعية الليبي أحمد الطلحى تلاوة القرآن الكريم وبعض التواشيح الدينية ..كما شاركت فتيات وشباب وزارة الشباب فى المؤتمر وقدمت الفنانة مها الجميل عملا فنيا تضامنا مع كبار السن....كما تم تكريم عدد كبير من المسنين .

وفى نهاية المؤتمر ناشد الحاضرون من المسنين الرئيس عبد الفتاح السيسى بعمل يوم ومؤتمر عالمى على غرار مؤتمر الشباب للمسنين تزامنا مع الاحتفال العالمى الأول من أكتوبر من كل عام.

من جانبها أشرقت مديرية انت السويس بقيادة اللواء رجب عبدالعال مساعد وزير الداخلية وبمشاركة عدد من ضباط النظام والدوريات بإشراف المقدم محمد ماهر رئيس مباحث مرور السويس

الكلمات المفتاحية احمد صلاح

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;