عاجل: وفاة المشير محمد حسين طنطاوي عن عمر يناهز 85 عاما

التخطيط في مصر

التخطيط في مصر

مصر لأول مرة منذ عهد محمد علي تشهد تخطيط منظم واليه متدرجة لبناء دوله حديثة في كل شيء

بعد أن فقدت مصر مقومات الدولة وأصبح كل شيء فيها عرضه للانهيار الاقتصادي والإنتاجي والبنية التحتية والفوقية

ولذلك أنقذها الله بقيام ثورتي ٢٥ يناير و٣٠ يونيو فكل شيء في مصر كان متوقفا تماما ولا يوجد تخطيط أو اقتحام لأي شيء

سوي تسويق إعلامي كان الهدف منه الدعايه و توجيه أموال مصر لأمرين لا ثالث لهما الأول كرواتب للموظفين. والثاني دعم الخبز وبعض المنتجات الأساسية الاخري بهدف إرضاء المواطنين

وأن تظل الأمور سارية وثابتة كما هي حتى وصل كل شيء في مصر إلي حد ما قبل الانهيار بسبب عدم وجود تنمية حقيقية

حتى جاء الرئيس السيسي كصاحب رؤيا وصاحب أقوي قرارات صدرت لمصلحه الدولة المصرية وأهمها على الإطلاق اقتحام كل الملفات الضرورية والحساسة ومنها رفع الدعم عن العملة الأجنبية. وتحريرها. وإعادة تنظيم مرافق الدولة وتنظيم. صرف الدعم النقدي والعيني. وبناء دوله جديدة في الصحراء

وعندما تنظر إلي كل هذه الأمور ستجد أنك أمام دوله تخطط لكل شيء الآن ودراسات جدوي تعد وقرارات جريئة الهدف منها تضميد جراح اقتصاد مصر المنهار وإعادة بناء مصر مرة أخري
مصر الآن تسير بشكل مخطط له جيدا كما هو بين من القرارات التي تتخذ ومنها إعادة النظر في الدعوم التي تقدم للمواطنين ومازال الأمر يحتاج إلي قرارات أخري كثيرة لتنظيم الاقتصاد المصري
وأهمها على الإطلاق أن يكون هناك مبادرة شاملة للحرب على الفساد وهيكله الجهاز الإداري في الدولة وخصخصته وتحويلة من مشغل للاقتصاد إلي التنظيم والرقابة وإعادة النظر في المخرجات التعليمية

ما يتخذه الرئيس السيسي الآن من قرارات سياسيه واقتصاديه هي اجراءات مهمه وضرورية وبفكر شاب واعي لما يحدث حوله في المنطقه ولما تعاني منه مصر واقتصادها بما افقد مصر الكثير اقليميا

وقد لا يقبل ذلك خصوم مصر السياسين وبعض ضعاف النفوس ومحدودي الفكر والفهم واصحاب المصالح وهذا في حد ذاته عدوان علي مصر
وينبغي علي الاعلام الآن العمل علي شرح مايقوم به الرئيس بموضوعيه وعدم اعطاء الفرصه. لضعاف النفوس لاجتزاء الحقائق وتفصيلها على هواهم السياسي

مصر تعيد تنظيم نفسها مرة أخري وللغضاضة في الاستدانة من أجل البناء بعد أن سيطرت العشوائية وعدم التخطيط على كل شيء
ولذلك ما زال أمام الدولة الكثير لترميم اقتصادها وبناؤها حتى يستطيع المصريين أن يجنوا ثماره

الكلمات المفتاحية التخطيط مصر

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;