معالجة نفسية تعطي روشتة للوقاية من التغيرات المزاجية والنفسية في فصل الشتاء

معالجة نفسية تعطي روشتة للوقاية من التغيرات المزاجية والنفسية في فصل الشتاء

أشارت" بسمه محمود" المعالجة النفسية خلال حوارها مع ياسر عامر ان البعض يعاني من تغيرات في الحالة المزاجية والنفسية مع تغير الفصول، ويزداد الأمر خلال فصل الشتاء.

لافتةً ان تلك الحالة تسمى الاكتئاب الموسمي والذي يتصف بالشعور بالحزن والضيق والنوم الكثير وقلة الاهتمام بممارسة الأنشطة الحياتية اليومية.

وذكرت المعالجة النفسية بعض النصائح الوقائية التي تقلل من فرص الوقوع في نوبات اكتئاب مرتبطة بتغيير الفصول، أو على الأقل تجعلها أقل وطأة، والتي تتمثل فيما يلي:

الاهتمام بممارسة التمارين الرياضية التي تبقي الجسم نشيطًا، وأوصت بممارستها في الأماكن المفتوحة.

التعرض لاشعة الشمس لمده اطول لزيادة فيتامين ( د ) الذي يساعد علي تخفيف أعراض الاكتئاب .

اتباع نظام غذائي صحي والتركيز على تناول الأغذية الصحية، مثل: الخضروات، والفواكه وتجنب الإفراط في الكربوهيدرات والحلويات

الاستماع إلى الموسيقى المبهجة تساعد كثيرًا في تحسين المزاج بشكل ملحوظ.

الانخراط في الأنشطة الاجتماعية مثل الأنشطة الخيرية والتطوعية، فهي تولد شعورًا بالإنجاز والسعادة وتعزز الشعور بالرضا والإيجابية

أوضحت محمود انه إذا كان الشخص يتابع من طبيب نفسي، عليه الانتظام في جلسات العلاج والحديث مع الطبيب عن مخاوفه وما يمر به

بالإضافة الي الحديث مع الأصدقاء ،ومشاركتهم أنشطتهم أسبوعية

وأكدت المعالجة النفسية أنه يجب استشارة طبيب أو معالج نفسي متخصص إذا شعر الشخص بالحاجة للمساعدة لتجاوز ذلك الوقت الصعب.

وفي نهاية الحوار تمنت دوام الصحة النفسية العامة لجموع شعوب العالم، وقضاء فصل شتاء ممتع بدون حدوث حالات اكتئاب أو تغيرات مزاجية او نفسية.

الكلمات المفتاحية بسمة محمود

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;