هاكرز يعترض نظام بصمة الوريد الأمنى الجديد

هاكرز يعترض نظام بصمة الوريد الأمنى الجديد

فى الوقت الذى تطورت فيه وسائل الحماية لأبعد من مجرد بصمات الأصابع وتقنية التعرف على الوجه للمصادقة المستندة إلى بصمة الوريد، والتى تختلف إلى حد كبير عن تقنية التعرف على بصمة الأصبع، تمكن مجموعة من الهاكرز طريقة لكسر ذلك أيضًا، إذ كشف باحثون أمنيون فى مؤتمر Chaos Communication Congress hacking بألمانيا عن "يد وهمية" يمكنها خداع نظام التوثيق الجديد.

ووفقًا لما نشره موقع engadget الأمريكى، فإن تقنية التعرف عبر بصمة أوردة الأصبع أكثر أمنًا من فحص بصمات الأصابع العادية، ويرجع ذلك جزئيًا إلى ضرورة أن يكون الأصبع "حيا" فى الحالة الأولى، حيث يتم امتصاص الضوء الذى ينتقل عبر الأصبع، جزئيًا فى الهيموجلوبين الذى يسير فى الأوردة، الأمر الذى يمكن الجهاز من المصادقة على نموذج الأوردة الخاص بالمستخدم.

ويجب تحديد هذه الأنماط فى كل مرة يقوم فيها النظام بمسح يد الشخص، إلا أنه لخداع هذا الفحص الأمني​​، أخذ الباحثون 2500 صورة لليد باستخدام كاميرا SLR معدلة تمت إزالة فلتر الأشعة تحت الحمراء لتسليط الضوء على الأوردة تحت الجلد بشكل أفضل، ثم أخذوا تلك الصور وأنشأوا يدًا مصنوعة من الشمع بتفاصيل عروق الشخص الحقيقى من الداخل، وقد كان هذا النموذج الشمعى كافيًا لتجاوز نظام توثيق الوريد.

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;